محلي

حملة لتنظيف الشواطيء نظمتها “التعريف بالإسلام”

أعلنت لجنة التعريف بالإسلام مشاركة متطوعيها في تنظيف الشواطئ، ضمن الحملة الوطنية التي تطلقها الهيئة العامة للشباب، بالتعاون مع فريق الغوص الكويتي وعدد من منظمات المجتمع المدني.
وقال مدير العلاقات العامة والإعلام والموارد بلجنة التعريف بالإسلام عمار الكندري، إن المشاركة في هذه الحملة تأتي في إطار حرص اللجنة على المشاركة في الأعمال المجتمعية والبيئية.
وأضاف بأن اللجنة ساهمت في تنظيف شاطئ الصليبخات هذا العام من خلال العديد من أبناء الجاليات غير الناطقة باللغة العربية، وذلك بالتنسيق مع دعاة اللجنة الذين أشرفوا على تنظيم البرنامج لإنجاح هذه الفعالية الراقية.
وذكر الكندري أن عدد المشاركين من اللجنة تجاوز الـ 400 متطوع ومتطوعة من مختلف الجنسيات والأعمار، لافتًا إلى حضور الأطفال الذي زين الفعالية.
وأكد الكندري أن مساهمة متطوعي اللجنة في مثل هذه الحملات ترفع من الوعي البيئي لدى الجاليات، كما أنها نموذج عملي لتطبيق مفهوم التعاون في الإسلام.
وأشار الكندري إلى أن الفعالية شهدت جانبًا دعويًا، حيث شارك دعاة وداعيات اللجنة من شتى الجنسيات بعدد من الأنشطة الدعوية للتعريف بالإسلام بمختلف اللغات.
وفي الختام، أعرب الكندري عن شكره لكل من ساهم في هذه الحملة التطوعية، كما تقدم بالشكر للهيئة العامة للشباب على ما تقدمه من جهودًا مميزة في مثل هذه الفعاليات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى