إقتصاد

وزير النفط عقب وصوله فيينا : موقف الكويت من خفض الانتاج سيتخذ بناء على تقارير اللجان الفنية

اكد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الامة بالوكالة الكويتي الدكتور محمد الفارس اليوم الثلاثاء اهمية اجتماعات تحالف (اوبك +) في تحقيق استقرار اسواق النفط من خلال موازنة آلية العرض والطلب وتوفير الكميات المطلوبة التي تحتاجها السوق.
جاء ذلك في تصريح للوزير الفارس لوكالة الانباء الكويتية (كونا) لدى وصوله الى العاصمة النمساوية فيينا للمشاركة في الاجتماع الوزاري ال33 لتحالف (اوبك +) الذي يضم اعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) ودول نفطية أخرى غدا الاربعاء.
وقال الوزير الفارس ان هذا الاجتماع هو “استمرار للاجتماعات الشهرية التي يعقدها التحالف لمراجعة سياسات الانتاج وسيركز على متابعة وضع السوق النفطية العالمية وما يتعلق بالاتفاقيات التي تم اعتمادها في الاجتماعات السابقة وتمديدها”.
وحول موقف الكويت من التوجهات السائدة نحو خفض كبير في الانتاج قد يصل الى مليون برميل يوميا قال الفارس ان “هذا الموضوع ستتم مناقشته اثناء الاجتماع الوزاري وسيتخذ الوزراء القرار المناسب بشأنه بناء على التقارير التي سترفعها اللجان الفنية المختصة الى الاجتماع الوزاري ل(اوبك +) يوم غد الاربعاء”.
وشدد في هذا السياق على حرص دولة الكويت الدائم على ضمان استقرار السوق النفطية العالمية ومنع تقلبات الاسعار.
وعن تقييمه لمستويات الاسعار الحالية قال الفارس ان “تحالف (اوبك +) لا يتابع موضوع السعر بل يركز بشكل اساسي على توفير الكميات المطلوبة لحاجة السوق”.
وينعقد هذا الاجتماع الاستثنائي ل(اوبك +) حضوريا بعد ان توقفت الاجتماعات الحضورية في مارس 2020 في ظروف صعبة فرضتها تبعات الحرب في اوكرانيا ولاسيما ازمة الطاقة في اوروبا والتي اثرت سلبا على اسواق النفط العالمية.
وكان في استقبال الوزير الفارس سفير دولة الكويت لدى النمسا ومندوبها الدائم لدى منظمات الأمم المتحدة في فيينا طلال الفصام واركان السفارة الكويتية اضافة الى الامين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) هيثم الغيص وكبار المسؤولين في المنظمة.
والتقى وزير النفط الكويتي لدى وصوله الى مطار فيينا الدولي كلا من وزير الطاقة السعودي الامير عبدالعزيز بن سلمان ووزير الطاقة الاماراتي سهيل المزروعي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى